يمكننا نقل التكنولوجيا التركية إلى الدول العربية:

نظمت جمعية التعاون المشترك للبلدان التركية العربية (TÜRAP) قمة التعاون الإقتصادي التركي العربي لمستلزمات البناء والإستثمارالعقاري في إسطنبول 20-22 نوفمبر2018. وقد تحدث في إفتتاح القمة رئيس جمعية التعاون المشترك للبلدان التركية العربية الأستاذ صبوحي عطار”تعتبرالتكنولوجيا من أهم النقاط للمستثمرالعربي، لذا يكمننا أخذ التكنولوجيا التركية إلى الدول العربية ومن خلالها يمكننا تحسين العلاقات الإقتصادية المشتركة التركية العربية”.

تم إفتتاح القمة في مركزمؤتمرات بولمان، حيث إلتقى رجال الأعمال والمستثمرين العرب مع شركات الإنشاءات التركية وأصحاب المشاريع العقارية في تركيا وتم التأكيد على إستمرارية التواصل المستمر والفعال. وأفاد رئيس الجمعية الأستاذ صبوحي عطار” في الملتقى السابق كان لجمعية تراب الدورالكبيرفي التنسيق بين الشركات التركية ورجال الأعمال العرب الراغبين بشراء عقارات في تركيا”، كما أكد بأن “تراب” قامت بتوجيه المستثمرين الأتراك للإستثمار في الدول العربية وتقديم المعلومات والدعم اللازم.

نحن في إنتظار حجم كبيرفي المبيعات:

أفاد العطارأنه من المتوقع مشاركة أكثر من 1500مستثمرعربي من حوالي 20 دولة عربية و 200 شركة تركية عارضة والتي سنقدم لها الدعم اللازم أثناء القمة، هدفنا: تأمين فرص وإتفاقيات عمل مشترك بين تركيا والدول العربية وزيادة التعاون لدعم الإقتصاد التركي العربي لتحقيق المزيد من الإزدهار والرخاء في المنطقة، ونتوقع زيادة كبيرة في حجم التبادل الإقتصادي وسيكون كل شيء متاح داخل الملتقى.

أعمالنا سوف تستمر خلال السنة:

وقال العطارأن جمعيتنا تقوم بكافة الدراسات اللازمة والمطلوبة وأننا سنواصل دعمنا ليس فقط لهذه الأنشطة التي تستغرق يومين، بل سندعم العلاقات والصفقات التجارية على مدار العام بأكمله بين الأخوة الأتراك والعرب.